تركيا وقطر تبحثان فرص التعاون في قطاع المقاولات

قطاع المقاولات التركي

بحث وفد هيئة الأشغال القطرية، أمس الأربعاء، مع ممثلي “اتحاد المقاولين الأتراك” (TMB)، في إسطنبول، فرص التعاون المشترك في قطاع المقاولات.

والتقى الطرفان، في إطار فعاليات “منتدى المقاولات التركي القطري”، فرص توسيع التعاون في السوق القطرية، بقيمة 18.3 مليار دولار.

وقال يوسف العمادي، نائب رئيس الهيئة، في كلمة خلال اللقاء، إن الهيئة تنفذ الكثير من مشاريع البنية التحتية في البلاد، منها إنشاء طرق جديدة وتحديث أخرى قديمة.

وأضاف العمادي، أن معدات البناء التركية باتت مفضلة في قطر، وتلقى رواجا كبيرا منذ فبراير/شباط 2018.

وأوضح أن البلاد ستشهد استثمار 36 مليار دولار على مشاريع البنية التحتية، خلال الفترة ما بين 2020 و2024، منها 17 مليار في إنشاء طرق غير رئيسية، و8 مليارات في الطرق السريعة.

من جانبه، أفاد متحات ينيغون، رئيس الاتحاد، بأن العلاقات الثنائية بين تركيا وقطر في مستوى جيد، سواءً اقتصاديا أو سياسيا، وأن اللقاء يهدف إلى بحث تعزيز التعاون في ضوء هذه العلاقات المتميزة.

وذكر ينيغون، أن قطاع المقاولات التركي، يعود تاريخه إلى 67 عاما الماضية، وأنه حافل بتنفيذ نحو 10 آلاف مشروع بقيمة 400 مليار دولار، في 126 بلدا.

وأردف: “ألفين و65 من هذه المشاريع جرى تنفيذها في منطقة الشرق الأوسط، بقيمة 104 مليارات دولار”.

واستطرد: “حجم قطاع المقاولات التركي بلغ السنة الماضية 11 مليار دولار، ونهدف لرفع هذا الرقم إلى 50 مليار دولار بحلول 2023”.

بدوره، أكد باطوهان بسلير، عضو مجلس إدارة جمعية منتجي مواد البناء التركية (İMSAD)، أن قطر تستورد كميات كبيرة من مواد البناء جراء كثرة المشاريع التي يجري تنفيذها.

ولفت قائلا: “سينعكس هذا إيجابا على قطاع المقاولات التركي”.

أما، إسماعيل حقي بايدر، نائب رئيس اتحاد المهندسين الاستشاريين والمعماريين التركي، فقد أكد أنهم نفذوا نحو ألفي مشروع، بقيمة مليارين و350 مليون دولار، في 114 بلدا.

 

المصدر: وكالة الاناضول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *